shutterstock_768082549.jpg

توسع Daikin مبيعات الأجهزة المجزأة المزودة بعاكس والتي تستخدم R-32 في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا

يوليو 2018

أعلنت Daikin Industries، شركة تصنيع منتجات التدفئة والتبريد والتبريد و غازات التبريد الرائدة عالمياً، في عام 2015، عن إطلاق أول نظام تكييف هواء لدرجات الحرارة الخارجية المرتفعة في دول مجلس التعاون الخليجي ليستخدم R-32، كغاز تبريد بديل للغاز R-22 مع إمكانية صفرية لاستنفاد طبقة الأوزون وتأثير احتباس حراري عالمي أقل مقارنة بغاز التبريد R-410A.

يقدم المزيج الفريد من R-32 وتقنية العاكس في مجموعة الأجهزة المجزأة الجديدة من Daikin، السلسلة FTKM/FTXM، للمستخدمين النهائيين فرصة للاستفادة من كفاءات استخدام الطاقة الرائدة في فئتها، مع استطاعة تبريد ممتازة وراحة مناخية داخلية عالية، مع تقليل التأثير البيئي.

_11A0338.jpg

"تشتهر Daikin بنهجها الرائد في تطوير المنتجات، مع أكثر من 90 عاماً من الخبرة في تصميم وتصنيع تقنيات تكييف الهواء. تهدف Daikin، كجزء من التزامها الجاد تجاه البيئة، إلى تطوير أنظمة تعمل على تحسين مستويات الراحة مع تقليل التأثير البيئي. إن اختيار غازات التبريد هو عامل رئيسي في السعي لرفع كفاءة استخدام الطاقة إلى حدها الأقصى وتقليل تأثير الاحتباس الحراري للأنظمة إلى حده الأدنى،" هذا ما قاله ميشيل فرح، مدير المسؤولية البيئية والاجتماعية في الشركة.

يقود المكيّف المجزأ الجديد المزود بعاكس والقابل للتثبيت على الجدار من Daikin الطريق لتحقيق انخفاض في استهلاك الطاقة حتى 70% مع نسبة كفاءة استخدام الطاقة (EER) تبلغ 13.3 في الحالة T1 مقارنةً بمكيف الهواء المجزأ التقليدي. ميزة كفاءة استخدام الطاقة هذه تجعله أكثر مكيفات الهواء من نوعه كفاءة في استخدام الطاقة متوفر في أسواق دول مجلس التعاون الخليجي، كما أنه الحل الأفضل لمشاريع التعديل التحديثي والشركات العاملة في قطاع خدمات الطاقة ESCO. حصل المنتج على العديد من الجوائز تقديراً لأدائه البيئي المتفوق، بما في ذلك منتج العام - إدارة الطاقة في حفل توزيع جوائز الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للأبنية الخضراء للعام 2018 وأفضل ابتكار في مجال التدفئة والتهوية وتكييف الهواء في RetrofitTech UAE Summit & Awards في العام 2018.

R-32 - نتيجة البحث المستمر حول غازات التبريد - هو غاز من الجيل التالي يعالج مجموعة من الاعتبارات البيئية. فهو يسمح لمكيف الهواء المزود بعاكس من Daikin بزيادة كفاءة استخدام الطاقة إلى الحد الأقصى مع تقليل تأثير الاحتباس الحراري إلى الحد الأدنى مع قيمة صفرية لإمكانية استنفاد طبقة الأوزون وانبعاث ثاني أكسيد الكربون CO2 أقل بنسبة تصل إلى 80% من R-410A.

_11A0297.jpg

أضاف نائب رئيس Daikin الشرق الأوسط وإفريقيا، تونا غولينك: "كجزء من التزامنا البيئي تجاه المجتمع، نعتقد أنه من واجب الشركة المصنعة تقديم المشورة للسوق وتطوير حلول مستدامة لها تطبيقات عملية في تقليل استهلاك الطاقة وانبعاثات ثاني أكسيد الكربون CO₂. يتمتع الناس في اليابان وأوروبا والصين وأستراليا ودول أخرى بالفعل بفوائد تقنية العاكس وهنا في Daikin الشرق الأوسط وإفريقيا، نعتقد أن الشرق الأوسط سيلحق بالركب قريباً. يساعد استخدام تقنية العاكس في وحدات التدفئة والتهوية وتكييف الهواء كل مواطن على المساهمة في الجهود الإقليمية للحد من التأثير البيئي."

منحت Daikin Industries Ltd.‎ إمكانية الوصول المجاني في جميع أنحاء العالم إلى 93 براءة اختراع، لتشجيع الشركات على تطوير وتسويق معدات تكييف الهواء والتبريد ومضخات الحرارة التي تستخدم HFC-32. يهدف هذا الإجراء إلى تشجيع الشركات المصنعة في جميع أنحاء العالم على اعتماد تقنيات التبريد والتدفئة المريحة المستدامة التي تستخدم HFC-32، وهو غاز تبريد من الجيل التالي له تأثير أقل على حدوث الاحتباس الحراري مقارنة بغازات التبريد الشائعة الاستخدام.

وصل طلب السوق العالمي على مكيفات هواء الغرف التي تستخدم R-32 إلى 27 مليون وحدة حيث تجاوزت حصة دايكن 10 ملايين وحدة منذ عام 2012 في أكثر من 50 دولة. وقد ساهم ذلك في تقليل انبعاثات الكربون بمقدار 47 مليون طن.

بعد دول مجلس التعاون الخليجي، أطلقت Daikin أيضاً على التوالي أول جهاز تكييف مجزأ مزود بعاكس ويستخدم R-32 مصمم خصيصاً للسوق الإفريقية. توفر السلسلة GTKL-TV1 من المجموعة الجديدة أداء قوياً وفعالاً في التبريد مع أفضل حماية مضمّنة للجهد. يمكن أن يتحمل أكبر نطاق فولتية من 160 إلى 265 فولت للتشغيل دون الحاجة إلى مثبّت فولتية تلقائي. يتم تقديم الحماية ضد التآكل كميزة أساسية وقد تم تصميم متانة هذه الوحدة لإفريقيا من خلال تعزيز هيكل المنتج والتغليف.

منشورات صحفية

مقالات ذات صلة